تعرف على أهم التحديات المتعلقة بشركات تأجير السيارات

في هذا المقال سنصوب الناظور نحو وسيله النقل ألا وهي السيارات، وبالأخص كيفية استئجار سيارة، وهل هنالك كم هائل من مكاتب تأجير السيارات أم أنها معدودة في إماره دبي، وما هي التحديات التي تقف في وجه هذه الشركات. في بادئ الأمر تجدر الإشارة إلى أنه على اختلاف طرق حياتنا، نحن نستمر بالمكافحة في الوصول الى سبل الراحة. على سبيل المثال، فلنأخذ على منهج التوضيح التغذية. نصبوا دائما إلى توفير غذائنا عن طريق ما نزرع، يعمل الإنسان جاهدا ً للتطوير من أدواته التي بدأت من الفأس والمعول، وصولا ً إلى الآليات الزراعيه المتطورة جدا ً، فأصبح بإمكانه زراعة وجني محصول الآلاف من الدونمات في يوم واحد، بل في ساعات محدودة.

عرفت شركات تأجير السيارات على أنها مجموعة من المكاتب الموزعة في عدة مناطق جغرافية في دبي، بحيث تقوم بعمل عقود بينها وبين الزبائن، تتعهد في هذه العقود على أن تقوم بتقديم أفضل وأجود أنواع السيارات، التي تلبي طلب المستأجر مع مراعاة أيضا ً النزاهة في التعاملات والشفافية في اتفاقياتها. بالمقابل يقوم العميل بدفع مبلغ محدد من المال مقابل الخدمة التي حصل عليها مع ضمان إرجاع السيارة بأفضل حالاتها. يمكن الوصول الى هذه المكاتب إما عن طريق الإنترنت أو عن طريق الوصول إليها شخصيا ً، فمعظم الزبائن يفضلون استخدام الإنترنت لحجز سياراتهم مبدأيا ومن ثم ينطلقون لإستلامها من المكاتب فور تأكيد حجوزاتهم. الأمر الذي سوف يوفر عليهم الوقت والجهد، إلا أن القسم الآخر لديه حالة من عدم الثقة بالإنترنت وما يحتوي من حالات نصب واحتيال بسبب الحاجة إلى تقديم معلومات بطاقات الفيزا الإلكترونية التي تخصهم لمواقع غير آمنه وموثوقة.

لحسن حظ الزائر للإمارة، هذه المكاتب تتواجد بوفرة، في المطارات وبالقرب من الفنادق يمكن طلب سيارة دون أي عناء إذا كنت بالطبع تمتلك رخصة قيادة دولية، بالإضافة إلى تأمين وفيزا تسري صلاحيتهما فأنت بذلك ستجد أبواب الشركات تفتح لك على مصراعيها، وكل منها يقدم عرضه الذي يحاول أن يظهر فيه ميزته التنافسية التي تميزه عن غيره في هذا المجال.

التحديات التي تقف في طريق شركات السيارات المملوكة لمدة
بالرغم من وجود طلب لخدمه السيارات وقبولها من قبل المواطنين الأصليين وغير الأصليين، إلا أن هنالك موانع تحد من انتشار مثل هده الشركات، أبرزها: خلو المواقع الجغرافية التي يسهل الوصول إليها من أجل الحصول على هذه الخدمه، ولا ننسى الإجراءات الصارمة التي تفرض من قبل الدولة على المستثمرين في مثل هذه المجالات من ضرائب ورسوم اشتراكات شهرية، فإيرادات هذه المكاتب يجب أن تكون تحت أعين جابي ضرائب الدولة التي سوف تقصم ظهرها بعد اجتزاز جزء كبير من إيراداتها التي تنغص عليها فرحه مكاسبها.

وأخيرا ً الأفراد الغير مؤهلين لتقديم سيارات مؤمنة وصالحة للاستخدام من قبل الزبائن، حيث أنهم تؤول بهم الحال إلى تقديم عقود بأسعار لا تتعدى البضعة دراهم لتقديم سياراتهم كصورة من صور الإيجار؛ يعزى السبب أنهم غير مسجلين في الدولة على أنهم مستثمرون بهدا القطاع. الأمر الذي يجنبهم الضرائب ويوقفهم كالشوكة في حلق المستثمرين الحقيقيين.

اضغط على الرابط لتصفح ما يعرضه الموقع من خيارات وفيرة من السيارات الموجودة للتأجير.